الاثنين، 17 يناير، 2011

الحرية ثمنها الموت حرقاً

بسم الله الرحمن الرحيم
هل كتب الشاب ( محمد البو عزيزى) على جدران الزمان أن للحرية ثمناً وثمنها الموت حرقاً....؟؟
هل يصبح هذا هو ثمن الحرية ..ومن يستطيع دفع هذا الثمن الباهظ ؟؟
لقد خلقنا الله أحراراً وحرم الظلم على نفسه وعلى العباد ..ولكن من العباد من تكبر وتجبر وطغى

واتخذ الظلم طريقاً له فى الحياة وما أكثر هؤلاء هنا فى عالمنا البائس العالم الثالث...
ونحن مازلنا نعيش صدمة إقدام هذا الشاب التونسى ( البوعزيزى ) على حرق نفسه
جاءتنا الأخبار من الجزائر عن الشاب ( محسن) الذى فعلها هو الآخر ودفع الثمن بأن أحرق نفسه
تقول الأخبار:  رفض رئيس بلدة بوخضرة بولاية تبسة شرق الجزائر على الحدود مع تونس، طلب منحه وظيفة
وبحسب جريدة "الخبر" فإن الشاب محسن قال لرئيس البلدة "سأحرق نفسي إن لم أستفد من عقد عمل بالمنجم"،
وبكل سخرية دعا رئيس البلدة هذا الشاب إلى حرق نفسه إذاكان لديه شجاعة البوعزيزي التونسي
فصب على جسده سائلا سريع الاشتعال وأضرم بنفسه النار مباشرة بعد خروجه من مقر البلدة
البطالة الملعونة والتى أصبحت مثل فيرس لعين يسرى فى جسد المجتمعات العربية .. وديكتاتورية
المسئولين وتحجر عقولهم قبل قلوبهم أصبح بلاءً مستشرى.
لابد من محاسبة هذا المسئول المتسلط ومعاقبته ليكون عبرة لمن يعتبر وإلا وجدنا كل يوم بل كل لحظة
من يقدم على حرق نفسه بعد أن أصابه اليأس والاحباط.
لانريد أن نجد أنقسنا وقد انتشرت بيننا ثقافة الحرق تخلصاً من الحياة وقسوتها...
الشاب محسن قبل وفاته متأثرا بحروقه
وحسبنا الله ونعم الوكيل

هناك 41 تعليقًا:

  1. اخى الفاضل

    اولا الحرق ليس السبب

    هات مليون مصرى واجعلهم يحرقون انفسهم

    فماذا سيحدث

    لاشئ فحكومتنا لن تدع فتيل الثورة

    ولن تبالى وحتى ان ثار الشعب سوف تتغلب حكومتنا على ثورتهم

    لاسباب كثيرة انت تعلمها

    مشهد قتل محمد الدرة كان اقوى فى نظرى

    وماذا فعلت شعوب دولنا العربيه لا شئ

    ليس الحل حرق لنفسنا

    بل ان نتكاتف ةنتماسك ونطرد الخوف والجبن

    ونقف وقفه رجل واحد

    طرحك الراقى يبهرنى

    جزاك الله كل خير عنا

    تحياتى

    ردحذف
  2. الأخت الفاضلة: جايدا العزيزى
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أنا هنا أتساءل رافضاً ولست مؤيداً..
    أرفض بل أخشى بعد أن تكرر هذا الحدث فى الجزائر أن يتكرر هناو هناك ويصبح هو الحل خروجاً من حالات اليأس والاحباط....
    وأتمنى ألا نصل لهذا الموقف .
    وتقبلى سيدتى خالص تقديرى واحترامى
    وبارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  3. أخوك /م سامى الاسكندرانى2:57 ص, يناير 17, 2011

    الجزائر: وفاة شاب من أربعة أحرقوا أنفسهم احتجاجا على البطالة
    ^^^^^^^^^^^^^

    قرأت هذا الخبر قبل مجئ لمدونتك وفوجئت بمقالك وأستاذى الكريم يبدو وكما قلت ستصبح ثقافة للمحبطين للخروج من قسوة اليأس والإحباط ولاحول ولا قوة إلا بالله

    ردحذف
  4. اخي العزيز
    ما فعله البوعزيزي بالرغم انه اشعل فتيل الثورة لكنه حرام شرعا قتل نفس بغير يأس وقنط من رحمة ربه
    ان ما فعله جريمة في حق نفسه وحق ربه
    و والاحظ هذه الايام انهم يلقبونه بالبطل وهذه مصيبة كيف يصبح قدوة لغيره
    ان ما حدث في تونس هي ارادة شعب كامل كان يحتاج لشرارة كي يبدا في الانطلاق كانت تمكن ان تكون تلك الشرارة بشيء آخر غير انتحار البوعزيزي ولكن اراد الله ان يجعل هذا الانتحار هو الشرارة
    ولكن ما حدث في تونس لن يتكرر بنفس الصورة في الدول الاخرى لو ان الشعوب الاخرى لم تتخذ ما حدث في تونس ونجاح الثورة بها كشرارة فأن انتحار الملايين لن يفيد في ايقاظ الموتى من الشعوب
    تحياتي وتقديري

    ردحذف
  5. السلام عليكم ورحمة الله

    هذه ضريبة لابد للشعوب المقهورة ان تدفعها
    اليأس والاحباط والاكتئاب بين شبابها
    الذى يعانى من كل انواع القمع والظلم

    لا ادرى ربما يخالفنى الكثيرين لكنى اشعر بشىء من الامل بعد كل هذه الاحداث

    فالحركة والثورة والتذمر افضل كثيرا من لاشىء

    لكن فى حالات الانتحار وحرق النفس ...ألخ
    انا مع رأى جايدا ومصطفى

    اسأل الله تعالى ان يجعل بعد الضيق الفرج لكل شعوبنا العربية و ان يهىء لنا من امرنا رشدا ونعى جيدا كيف تكون الحرية ومن اين تبدأ

    تحياتى لحكيم المدونين العرب

    ردحذف
  6. السلام عليكم
    نعم يجب ان ننصح الناس ان الموت حرقا ليس حلا يجب أن نشعل شموع الأمل قبل ان تشتعل الاجساد سؤالي لماذا يحرق نفسه ولا ينتقم من ظالمه عندما يرى ان ظلما وقع عليه , فضلا عن ضعف الوازع الديني والثقة بالله سبحانه اظنه قمة الضعف وهو اسوأ من فعل الازاحة المعروف في علم النفس عندما يضيق عليك مديرك تقوم بالتضييق على مرؤوسيك ولما كان بعض الناس اضعف من ان يكون له مرؤوسين او رعايا في المنزل فيزيح ذلك الى نفسه لانها لن تنتقم منه , اي في النهاية التعاون على رفع الظلم عن المظلوم سيقلل من انتحار من لا سبب لهم للانتحار الا الظلم

    ردحذف
  7. استاذى الجليل محمد الجرايحى قد اؤيد بعض التعليقات السابقة واخالف بعضها اذا عجزت عن حرق ظالمى ويئست من القضاء عليه وما قيمة حياتى والقضاء عليها سواء بالحرق اوالاعدام او الفناء فالموت واحد وان اختلفت الاسلحة

    ردحذف
  8. أستاذ محمد
    السلام عليكم
    قتل الإنسان لنفسه يخرجه من الملة فانا ضد ما فعلة البوعزيزي في نفسه ولكني مع الشعب التونسي حتي النخاع في ثورته علي الظلم والطغيان ولابد من إتحاد وتكاتف الشعب والوقوف ضد الظلم بكل الوسائل بغير قتل النفس
    دمت بكل ود

    ردحذف
  9. وبعدين ، أنا معنديش سائل شديد وسريع الاشتعال ، ومش عاوز اتعذب لما أحرق نفسى :)
    حد يقول لمحسن بالسلامة لحسن محب يحرق نفسه :)
    على فكرة بجد أنا كل ما شوف صورة البوعزيزى يجيلى قشعريرة من المنظر
    الى هذا الحد بلغ اليأس من الحياة والمسئولين
    تحياتى

    ردحذف
  10. السلام عليكم
    أنا أعترض على طريقة الاعتراض بالحرق !
    لأن في ذلك حرج شرعي كبير وكبيرة من الكبائر
    ولكن نفكر بطريقة جديدة للإعتراض والثورة
    تحياتي

    ردحذف
  11. الأستاذ الفاضل أستاذ محمد
    هي ليست ثقافة الحرق أو الانتحار ، بل هي ثقافة التقليد التي تتأصل فينا نحن العرب فكم من حذاء انطلق بعد حذاء الزايدي ، هو التقليد الأعمى للشهرة.
    أعجب من الذين يقتلون أنفسهم هرباً من جحيم الحياة باتجاه جحيم الآخرة ، و لو صبروا قليلاً لجعل الله لهم من كل هم مخرجاً و من كل ضيق فرجا. مهما كانت الأسباب فقتل النفس مرفوض مرفوض ، تقبل تحياتي

    ردحذف
  12. استاذي الجليل
    اولا ااسف على تأخيري عن موضوعك السابق لظروف صحية
    تانيا طرحك استاذي ليس بسؤال ينتظر جواب في نظري بل هو لفت انتباه للحلو التي نختارها لتكون سببا في قيام الثورات
    لكن انت اعلم الناس ان الضغط يولد الانفجار وفي غياب التكتلات يبقى الحل الفردي والشخصي جزءا من الحل
    عملية الاحراق التي قام بها الشاب رحمه الله كان لها دافع شخصي اكثر منه شعبي ولكن كان حافزا لاثارة حفيظة الشعب
    تحياتي لموضوعك المتميز دائما

    ردحذف
  13. اقول ايه بس

    أحترام المدونة و حضرتك و المُعلقين

    مينفعش اقول اللى عاوز اقوله

    أسف مش قادر اعلق الصراحة

    ارجو تقبل أعتذارى

    ردحذف
  14. أخى الفاضل /م سامى الاسكندرانى
    لاحول ولاقوة إلا بالله
    أربعة فى الجزائر وفى مناطق مختلفة أشعلوا النار فى أنفسهم
    وواحد بالقاهرة...
    عندما يصل الإنسان إلى مرحلة هذا الفعل لابد أن يكون وصل لمرحلة فقد فيها كل الثوابت والقدرة على التفكير واتخاذ القرار السليم.
    حسبنا الله ونعم الوكيل

    ردحذف
  15. أخى الفاضل: مصطفى سيف
    نعم أخى أنا معك بالتأكيد أنه حرام شرعاً
    وهذا مايجعل الإنسان فى حيرة مما يحدث..هل الإقدام على حرق النفس أصبح هو الحل بعد أن ضاقت كل السبل
    إنها علامة خطر داهم

    ردحذف
  16. الأخت الفاضلة: أم هريرة (lolocat)
    نعم هناك حالة من الإحباط تسيطر على النفوس وضغوط
    قد لايتحمله الإنسان ..,لكن هل أصبح الحرق هو الحل والمنفذ؟؟
    لاحول ولاقوة إلا بالله

    ردحذف
  17. أخى الفاضل: واحد من الناس
    نحن معك بكل التأكيد لأن هذا أمر لايرضاه شرع ودين
    ولايمكن أن يكون الحل فى اغضاب المولى عزو جل

    لكن هذا لايمنع أن هذا الأمر أوضح مدى خطورة رد الفعل لدى المحبطين بعدما تغلق فى وجوههم كل الأبواب والسبل.

    حسبنا الله ونعم الوكيل

    ردحذف
  18. رغم ان الاحدات توضح ان البعزيزي هو سبب التورة بعد احراقه لنفسه. لكني اضن ان المسألة اكبر من دلك بكتير, والامر كان مخططا له سابقا, وعملية الحرق هاته ماهي إلا مجرد اعلان بداية مخطط التروة, والله اعلم

    ردحذف
  19. أخى الفاضل: faroukfahmy58
    وأين حكماء النظام ..؟
    أليست هذه مشكلات تستوجب النظر وسرعة ايجاد الحلول ؟
    أم ماذا ينتظرون؟

    لابد من التصرف بحكمة.
    اللهم احفظ الأمة من كل سوء
    آمين

    ردحذف
  20. أخى الفاضل: إبن النيل
    نعم ونحن جميعاً معك فى هذا الأمر..
    ولكن لابد أن يكون هناك وقفة من المسؤلين وقفة جدية
    لتدارك الأمر وإلا انتشرت هذه الظاهرة الغربية التى ترفضها النفس والدين والشرع...

    ردحذف
  21. أخى الكريم : الكاتب محب روفائيل
    إن شاء الله لن تصل الأمور إلى هذا ولن نحتاج لمثل هذه الفعلة...
    حفظك الله من كل سوء

    ردحذف
  22. أخى الفاضل: دكـــــتور جدا
    مرحباً بك فى أول زيارة وإن شاء الله تتواصل

    أخى: كل صاحب فطرة سليمة يرفض هذه الفعلة ولاخلاف فى أنها كبيرة من الكبائر.
    ولذلك نتساءل لماذا يصل الإنسان إلى أن يحرق نفسه مع شناعة هذا الفعل؟
    أكيد يكون وصل لدرجة يفقد فيه القدرة على السيطرة على الذات.
    وهنا مكمن الخطورة.

    ردحذف
  23. أخى الفاضل: محمد محمود عمارة
    نعم هو سلوك مرفوض..
    ولكن السؤال هل من يقدم على هذا الفعل يكون واعياً لما يفعل؟؟
    أكيد لا .. وأكيد أنه وصل لحالة فقد فيها كل القدرة على التفكير السليم
    وهذا يوضح مدى الضغط الواقع على هؤلاء.. لابد من حل.

    ردحذف
  24. الأخت الفاضلة: شهر زاد
    شفاك الله وعافاك... وادعو الله تعالى أن تكونى بخير
    وأشكرلك اهتمامك وتواصلك الطيب
    نعم هى حلول فردية ..والإنسان عندما يتعرض لضغوط أقوى من أن يتحملها تكون أفعاله غير مسؤولة...
    ونسأل الله السلامة ..
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  25. أخى الفاضل: Ramy
    نسأل الله تعالى أن يفرج عن كل كرب وضيق
    وأشكرلك أخى تواصلك الطيب
    تقبل تقديرى واحترامى
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  26. الأخت الفاضلة: اميرة الامل
    نعم الله أعلم ....
    ولكن الأهم الآن النتائج وندعو الله تعالى أن يوفق الشعب فى تونس للوصول لبر الأمان.
    تقبلى تقديرى واحترامى
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  27. أخي محمد ،،
    ياريت قصة الانتحار ما تاخدش طابع الموضة .. موضة بدأت بالبوعزيزي .. وانتقلت للأخرين من الجزائر ومصر وموريتانيا وحتى جباليا .. " جباليا مدينة فلسطينية انتقلت لها العدوى !"
    رحم الله شهدائنا جميعا
    تقبل مروري ..

    ردحذف
  28. السلام عليكم
    تعرف يا استاذى المشكلة دلوقتى انها صارت موضه بدأت فى تونس وبعدين الجزائر وشية تلاقى المغرب واليمن ومصر
    والبقية تأتى
    فى حاجات كتير غلط بس عمر ما كان معالجة الغلط بغلط اكبر
    تقبل مرورى

    ردحذف
  29. السلام عليكم ورحمته وبركاتة

    اخي واستاذي محمد الجرايحي

    دام قلم النابض

    مع اني مع الشعب التونسي البطل والتحرر من جلاده

    ولكن ليس هو الحل في اذي النفس

    والله سبحانه وتعالى حرم قتل النفس

    احتراماتي

    دموع

    ردحذف
  30. السلام عليكم أخي محمد

    اشرت إلى الأمر لأهميته في تحديث عندي حول التاصيل الشرعي للموضع..

    ثم وقعت على هذا الرابط ارجو الاطلاع عليه.. مفيد جدا:
    http://www.onislam.net/arabic/ask-the-scholar/127823-2011-01-14-15-53-18.html

    تحياتي وتقديري.

    ردحذف
  31. عمر ما الانتحار كان حلا
    وبعدين ده حرام اصلا
    انا معترفه ان هناك اوضاع
    كثيره تحتاج الي اصلاح وحل
    بس مش هو ده الحل
    تحياتي

    ردحذف
  32. الأخت الفاضلة: وجع البنفسج
    الانتحار أى موت ..وتعرض لغضب الله تعالى
    فهل من يقدم على ذلك يقدم عليه من أجل عمل ( شو) ؟
    الأمر أكبر من هذا ووضحت مدى معاناة الشعوب العربية وهذا ينذر بالخطر.....
    فهل تعى الحكومات العربية هذا المعنى ؟؟!!!!

    ردحذف
  33. أخى الفاضل: مدونة رحلة حياه
    نعم أخى هناك أشياء كثيرة خطأ..ولابد أن تتداركها الحكومات المعنية قبل أن تتفاقم وتخرج عن السيطرة

    ردحذف
  34. أختى الفاضلة: دموع الغربة
    هذا الانتحار بالحرق لايمكن أن يقدم عليه إنسان إلا إذا كان وقع تحت ضغوط لاتحتمل ..ومن أقسى أنواع الضغوط التى يتعرض لها المواطن العربى فقد الحرية والكرامة وحق العيس بسلام مع توفير أدنى الاحتياجات الإنسانية..هنا المشكلة.

    ردحذف
  35. أخى الفاضل: أ/ماجد القاضي
    الموضوع أصبح يستحق النظر له بأهمية واهتمام...
    وأشكرلك أخى على الرابط قمت بمطالعته فجزاك الله خيراً

    ردحذف
  36. الأخت الفاضلة: ;كارولين فاروق
    نعم كلنا متفقين على رفض الانتحار وأنه حرام شرعاً
    ونسأل الله العفو والعافية وأن يبصر الأمة سبل الهداية والرشاد
    اللهم آمين

    ردحذف
  37. أستاذ/ محمد الجرايحى ...............
    أنا ضد الحرق وأن يكون ضريبة ندفعها لنيل الحرية فهذا حرام ويخرج الإنسان من الملة ويموت كافرا
    بل حتى لوكنانستطيع أن نحرق الظالم فهذاأيضاحرام شرعا
    إذن سؤالك هو رفض لكل ماحدث وعدم ربط الثورة التونسية يوم 14 يناير ونجاحها بهذا العمل المرفوض نسأل الله للشاب " محمد بوعزيز " له الرحمة من الله تعالى
    شكرا على البوست

    ردحذف
  38. السلام عليكم،
    آمل أن لا تنتقل هذه العدوى لشبابنا، فلن ينفعهم حرق أنفسهم بعد الآن !

    ردحذف
  39. أخى الفاضل: فاروق ابن النيل
    أكيد نحن جميعاً ضد أن يقوم الإنسان بحرق نفسه
    وقتل النفس التى حرم الله قتلها....
    ولكن هؤلاء أمام بطش الظلم فقدوا السيطرة على أنفسهم

    ولاحول ولاقوة إلا بالله

    ردحذف
  40. أخى الفاضل: علاء الدين
    لقد وصل عدد الذين أقدموا على اشعال النار فى أنفسهم خلال يومين هنا فى مصر إلى ستة
    وحسبنا الله ونعم الوكيل

    ردحذف
  41. اخي الفاضل الامر اكبر من ازهاق النفس اللتي حرم الله, بالحرق او الشنق هذا ان اتفق ان افاد شيئافي حالة خاصة فلن يفيد في جميع الاحوال .الامر الاهم هو في انتشار العلم والتربية والوعي ورفع الجهل قبل اي شيء آخر.

    ردحذف

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...