السبت، 23 أبريل، 2011

يابا.. وينك ..؟

بسم الله الرحمن الرحيم
أخي الغالي .
الف تحيه . هذه هديتي التي وعدتك بها , في تعقيبي على مدونة " أحمد". ارجو ان تنال اعجابك 

يابا.. وينك ..؟ 


ثقيله صارت ايامي بعد منّك ...
بغيضه هالدموع اللي على خدي..
لاني بعد م َ تعودت ع فقدك ..
لأن عمري ... شنو عمري مع غيابك ..؟
ومع ذلك انا عندي حكي لازم اقوله

ويسمعوه الناس .. كل الناس .. واصحابك..
احاول ابلع الغصّه ...
تأقدر اشرح القصه...
اسمعوني يالتجمعتم تقولوا لعمي او خالي :
" عظّم اجرك" !
انا والله ما كنت اعرف حزن ابدا ..
انا كنت اتصل بيه بس اقل له :
" بويا عمري لا تِأخّرْ..
تعال ارجع قبل ما انام..
ودي اتلحف بحضنك..
على فكره ، قبل ما انسى ، يا بويا اسمع :
انا وِدّي ورق للرسم احمرْ..
وودي اقلام للتلوين..
وناقصني بعد فستان مثل الورد اخضرْ.."
بس مات ابويا ..
وانتهت قصة عمر انسان..
مشان تبدا قصتي .. طفله يتيمه ..
بعد محتاجه الحنان...
ودمعتي فوق الشبابيك الحزينه..
على الجدران ابحلق ..
بلكي القى شي جواب لهالسؤال
اللي تفجر في قصيده ما لها عنوان :
" يابا وينك..؟
تعبت انتظر..
تعبت اتخيل ايدينك..
تعبت اسأل زوايا البيت.. اشم عطرك
والامس ثوبك المكوي..
تعبت اكذب على دمعي.. وعلى أمي ..
وليك انت ف خيالي اسألك : وينك..؟
ألِفّ الدار واتذكر :
هنا يمشي.. هنا يقعد.. هنا يضحك..
هنا كنا على رمشه نجي نسهر..
ويقطع حزن افكاري طرق ع الباب ..
اصيح بصوت واتحشرج :
منو بالباب ..؟ منو اللي دق هذا الباب ..؟
انا ما عاد ودي لا لُعَب واقلام ..
ما ودي هدايا.. ولا ودي اشوف اصحاب
انا ودي أبويا .. بس ابويا ..
يابا وينك..؟
لو تدري يا بويا شلون حالي الحين ..؟
والله كرهت نفسي.. وكل حياتي ..
وما حدا من الخلق بي ّ حس..
لانْ ، يابا ، تذكرني بغيابك كل شهاداتي ..
معلمتي .. وباب المدرسه .. والدرس..
كلامي يا ابي حرّاق.. اعرف .. كلامي مر..
لاني غصب عني ابكي اذا اقرا على الدفتر:
" هنا يوقع ولي الامر"
آه لو تدري يا بويا ما اصعب غيابك
وأمي .. لو تشوف امي..
اذا سمعت حدا برّا تنادينا : ابوكم جا
واذا اقبل مسا وقفت بباب الدار.. تنتظرك ..
واصبّرها.. انا المخنوقه بدموعي اصبرها..
تراها من غبتْ صارت شبح .. ما نامت..
ولا قعدت .. ولا قامت..
ولا عطشت.. ولا جاعت..
ولا سمعت .. ولا قالت..
سوى بدمعاتها الحَرّه تقول لي :
" كان ابوكِ..
بس ليّ كان ابويا..
وكان زوجي.. وكان اخويا..
وكان عمري من البدايه للنهايه.."
يابا وينك ..؟
المرسل : عابر سبيل
تاريخ الرسالة : 1 مارس 2009 

هذه كانت هدية المبدع الفلسطينى الرائع : عابر سبيل ..أحببت أن تشاركونى إياها
من بريدى الخاص....

هناك 26 تعليقًا:

  1. ما اروعها من كلمات وما أقساها وان كان الواقع أقسى على ذلك الجسم الصغير الذي وجد نفسه في عراك مع عدو يسبقه بآلاف السنين من المكر والقسوة والتجبر والخبث وأب التهمته السجون ليظل في كل ركن موشوما كحناء على يد عروس تؤمن ان الفرح قادم ولا شك بعودة اب سيعود رغم كيد الكائدين
    تحية لك استاذي وكلمات روعة لعابر السبيل الذي قرر ان يعبر مخيلتنا لعلنا نتذكر ما لم ولن ننساه أبدا

    ردحذف
  2. استاذي الجليل
    اتعلم ان مع كل كلمة استرجعت شريط ذكرياتي مع ابي
    نعم ابي الذي فعلا بعد رحيله كنت مثل فتاة الصورة اجري على ثيابه لاشم رائحته
    اجلس مكانه اتحسس حركاته الغائبة واتمثلها
    كل مرة اصوره في شخص ما فيجتاحني الحنين
    اتعلم يا استاذي ان اصحب شيء في الفراق هو احتياجك لتندهه لتستطعم كلمة ابوي
    جرح لازال يدمي رغم السنين ويزداد نزيفا كلما تعرضت للظلم والقهر
    اسفة على التطويل ولكن اخي الفلسطيني قد ادمع العين دما
    تحياتي

    ردحذف
  3. رائعة و ذات شجن

    واقعية فيها الكثير من واقع حياتى

    تحياتى و تقديرى

    ردحذف
  4. اخى المبدع فى الاختيار استاذمحمد
    انها ليست كلمات بقدر ما هى صور صادقة اجاد مصورها رصدها ،شكلت امامى واقعا وذكريات اصغت لها اذنى وارتاحت لهاعينى واهتز لها قلبى

    ردحذف
  5. روعة الكلمات ولكنها حزينة جدا
    انها الحياة القاسية التي يعاني منها اغلبنا
    قد تختلف الظروف و يبقى الاحساس واحد والمعنى واحد
    يعبر عن كل منا
    يعبر عن ثورة كل منا
    يعبر عن جبن كل منا
    كم اب نسال عنه كم اب قد يكون امامك ولا تراه فتقول اين هو
    كم اب حصدته رصاصات طائشة ونيران صديقة ونيران غير صديقة ورصاصات موجهة
    ويبقى شيء اخر فالاب هو رمز للجذو فاين ابائنا وجذورنا هل اصبحنا نباتات متسلقة تعتمد على غيرها الراسخ في الارض فتلتف حوله كي ترى الشمس؟
    تحياتي لك استاذنا العزيز وتحياتي لكلمات الاستاذ عابر سبيل

    ردحذف
  6. كلمات مؤثرة ونابعة من وسط الحدث
    وكم من فتاة مثلها فقدت الأب وحرمت من أدفئ حضن
    وخاصة أبناء فلسطين الحبيبة

    شكراً أستاذ محمد لعرضك للرسالة
    وتحية تقدير للمبدع عابر سبيل

    ردحذف
  7. السلام عليكم
    ما اصدقها من كلمات
    اللهم احفظ لنا والدينا
    اللهم لا تحزنا فيهم ولا تحزنهم فينا
    جزاك الله خير الجزاء استاذى محمد على نقلك لهذه الكلمات التى تمس القلوب و تجعلنا نعيد حساباتنا فى علاقتنا مع الدينا

    ردحذف
  8. بسم الله وبعد
    كلمات رووووعة بكل ما في الكلمة من معنى
    بوركت أخانا في الله على ما خطته يداك

    إخوانك في الله
    أبو مجاهد >>>>> أحلام

    ردحذف
  9. أخى الكريم
    غفر الله لك

    ردحذف
  10. خاطرة مؤثرة ومبدعة
    شكراً لك أخى محمد على مشاركتنا معك فى هديتك
    والشكر موصول للأخ عابر سبيل جزاه الله خيراً

    ردحذف
  11. من مدونتك الرائعة
    الي الاخ كاتب هذه الانشودة
    كلمات تمس الفلب وتثير الشجن
    تحيتي

    ردحذف
  12. السلام عليكم ورحمته وبركاتة

    اخي واستاذي محمد الجرايحي

    خاطرة رائعة

    وما تحمل من معاني معبرة وحزينة

    احتراماتي

    دمـ الغربة ــوع

    ردحذف
  13. الفراق صعب .. على الجميع .. ولا يعرف ألمه إلا من تجرعه .. رحم الله أمي وأمهات المسلمين وصبرنا وإياكم على فراق الأحبة ..

    ردحذف

  14. السلام عليكم

    الصدق يخرج هذه الروعة وهذا الشجن الجميل

    تحية وتقدير لعابر سبيل لهذا الوصف البليغ الراقي المرهف الحس ولحضرتك لأنك قاسمتنا هذه المشاعر النبيلة الرائعة

    ردحذف
  15. حزينة مؤثرة
    أحرف مؤلمة
    لقاء وفراق
    تبقى ذاكرة الدمع تروي حكاية أمة
    أمة أبنائها في شتات البعد عن الحق
    أما آن لها أن تعود إلى الطريق؟
    لينعم الصغار والكبار بخير أمة أخرجت للناس

    لك مني محبة في الله

    ردحذف

  16. بسم الله...السلام عليكم..
    ابكيتنا اخانا الحبيب..
    كم من جريح..كم من اسير ..كم من شهيد..
    وكم من طفلة محرومة من عاطفة الابوه....وحضنها الدافيء...
    لك الله يا غزة ويا كل فلسطين...بابنائك وبناتك وشيوخك ونسائك..الصابرين

    ردحذف
  17. أخوي الاستاذ/ محمد

    بجد صورة معبرة ورائعة جدا.

    وكلام أروع واجمل

    مشكور أخوي.

    ردحذف
  18. من روعة الكلمات لا اجد تعليق استاذى الفاضل

    فقد اجدت الاختيار واحاد عابر سبيل الكلمات

    اجمل وارق تحية لكما حفظكما الرحمن

    لك كل التقدير والاحترام

    ردحذف
  19. مهندس / سامى الاسكندرانى5:06 م, أبريل 24, 2011

    تصوير واقعى لما يعانيه أطفالنا فى غزة وفلسطين ومن أصدق تعبيراً من ابن فلسطين ليقدم لنا هذه الصورة ؟

    شكراً أخى محمد على نشرك لهذه القصيدة

    ردحذف
  20. الأخوة الكرام
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أشكر أستقبالكم الطيب لهذه المقطوعة الرائعة والمعبرة
    للمبدع الراقى أخى الكريم : عابر سبيل
    وكنت أتمنى أن يكون معنا هنا يرى ويشاهد ويعقب على هذه المشاعر الطيبة
    وأدعو الله تعالى أن يكون بخير
    تقبلوا تقديرى واحترامى
    وبارك الله فيكم جميعاً وأعزكم
    أخوكم فى الله
    محمد الجرايحى

    ردحذف
  21. تضمنت احساس قوي، احساس صعب ومؤلم..

    بساطة الكلمات فيها لها قوة تخترق القلب
    صدق الإحساس فيها أرغمني على التفاعل معها.

    أشكرك أستاذ

    ردحذف
  22. أخى الفاضل: أبو حسام
    مرحباً بك ...
    أكيد كلماتك سوف تسعد أخى : عابر سبيل كاتب القطعة الرائعة هذى...
    أشكرك أخى الكريم...
    وتقبل تقديرى واحترامى
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  23. السلام عليكم

    شكرا أخي محمد أن شاركتنا هذه الكلمات (رغم إيلامها)..

    تحياتي وتقديري للكاتب والناقل..

    ردحذف
  24. أخى الفاضل: أستاذ ماجد
    بل أنا الذى يشكرك لتواصلك الطيب
    وتقبل خالص تقديرى واحترامى
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  25. ياله من وجع ....يابا وينك؟

    ياريت الكل يقرا ويشوف الصورة ويردوا على الطفلة اليتيمة

    ردحذف
  26. والله بكيت حسبنا الله ونعم الوكيل
    فلسطين وأهلها حبة قلوبنا ربنا ينصرهم
    ويرد غيبتهم وفك آسرهم ويرحم شهدائهم
    وينصرهم ويأخذ أعدائهم آخذ عزيز مقتدر
    بآيه من آيات غضبه ويعرف العالم إن مش
    لازم فلسطين تموت علشان إسرائيل تعيش صاحب
    الأرض يتشرد والمغتصب ينعم بخيرها أصحوا ياعرب
    فقوا ياحكام قحطان وعدنان لاوقت لكناوكان
    فقد آن الأوان أن يبقي لفلسطين عنوان
    أن لايعيش فلسطينيا علي أرضها يهان
    بحثنا كثيرا عن سبل السلام والآن لاتراجع ولا إستسلام
    لكم الله ياشعب فلسطين

    ردحذف

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...