الأربعاء، 26 سبتمبر، 2012

عملية إقصاء عبدالمنعم أبوالفتوح


بسم الله الرحمن الرحيم
وائل قنديل:بكل المقاييس لا يمكن تصور أن يتداعى عدد من الرموز الوطنية للنظر فى المأزق الذى تمر به مصر فى وضع دستورها، ويمارسون الإقصاء والإبعاد ضد رجل بقيمة عبدالمنعم أبو الفتوح.

وحسب المعلومات المتاحة عن لقاء الأمس «السرى» الذى جمع البرادعى وصباحى وموسى وآخرين، فإنه لم توجه الدعوة لعبدالمنعم أبوالفتوح للمشاركة فى النقاش والحوار.

ولو كان هذا اللقاء قد انعقد بين مجموعة من المرشحين السابقين لرئاسة الجمهورية، يصبح غريبا ألا يكون أبوالفتوح مدعوا ومشاركا.. ولو كان منعقدا بين رؤساء الأحزاب والتيارات الجديدة، يصبح لافتا ألا يكون أبوالفتوح ضمن الحضور.. ولو كان قد انعقد بمعيار أنه تجمع لقيادات القوى المدنية والليبرالية فإن غياب أبوالفتوح يصبح مثيرا للدهشة.. ولو كان الاختيار يتأسس على معيار ثورى ووطنى فإنه لا يمكن تخيل أن أبوالفتوح خارج هذه الدائرة.

وعليه ومع شديد الاحترام للسادة الذين دعوا وتداعوا للقاء فإن ما جرى هو عملية تهميش وإقصاء لرجل حصد ما يقرب من أربعة ملايين ونصف المليون صوت فى معركة انتخابات الرئاسة، وسجل حضوره الساطع بالكلمة والفعل والموقف فى مسيرة الثورة المصرية منذ انطلاقها فى الخامس والعشرين من يناير، ويقف على رأس تيار سياسى عريض يتأهب لكى يتحول إلى حزب كبير بشكل رسمى خلال الأيام المقبلة.

المصدر - بوابة الشروق

المدون : محاولة إقصاء شخصية بحجم وقامة أبو الفتوح هى محاولة تظهر مدى تخوف هؤلاء من التيار الإسلامى
ومن الواضح أن هؤلاء مااجتمعوا إلا للتصدى لنمو التيار الإسلامى ووقف زحفه وهى محاولة الشعب من سيحدد
هل ستنجح أم يتحطم سعيها على صخرة التيار الإسلامى المستقوى بعاطفة الشعب المتدينة والمتمسكة بكل ماهو إسلامى
غداً يقدم لنا الشعب صك بحجم كل تيار ومدى حجم تواجده على أرض الواقع من خلال إيمان الشعب بمصداقيته .....

هناك 16 تعليقًا:

  1. أخي الفاضل
    هذه والله نفس الآفة التي اصابتهم في الانتخابات الماضية حين صموا الآذان والعقول عن فكرة التحالف الرئاسي فتفتت عزائم الشباب وأصواتهم. تهميش رجل مثل الدكتور أبو الفتوح إن كان مقصوداً فهو نفس الغباء السياسي الذي قاد مصر كلها من قبل للانقسام بين مقاطع وبين مناصراً لشفيق لضمان عدم وصول الإخوان للرئاسة وأزعم أن هؤلاء المجتمعين عند أحمد البرعي بالأمس لو كانوا اتفقوا علي مبدأ التحالف الرئاسي لكانت الثورة انتصرت مبكراً، لكن الغباء قتل الثورة.
    د. محمد زكريا الأسود

    ردحذف
    الردود
    1. واضح سيدى أن هناك من لم يعى الدرس بعد

      أشكرلك د. محمد زكريا الأسود
      تواصلك الطيب والذى يسعدنى ويشرفنى كثيراً
      بارك الله فيك وأعزك

      حذف
  2. لا اعتقد انه اقصاء ولكن الاجتماع كان لمن لديهم تخوف من صبغ الدستور بصبغة حزب او فصيل او حركة معينه .

    شكرا استاذ محمد

    ردحذف
    الردود
    1. أخى الكريم : حمدى جعوان
      أعتقد سيدى أن هناك شعباً عظيماً قام بثورة عظيمة وقدم دروساً أعظم فى مواقف عدة تثبت مدى مايمتلكه هذا الشعب من وعى يمكنه من قول كلمة فاصلة فى الاستفتاء على هذا الدستور قبل إقراره.

      سعدت بعودتك العطرة
      تقبل تقديرى واحترامى
      وبارك الله فيك وأعزك

      حذف
  3. وبعدين الناس دي أكيد لها حسابات خاصه بعيده كل البعد عن حسابات الوطن والإتحاد والعمل من اجل المصلحه العامه

    ردحذف
    الردود
    1. أتمنى أن يكون تجمعهم هذا لصالح هذا الوطن وليس لمصالح شخصية ضيقة ...

      أخى الكريم : لورنس العرب
      تقبل تحياتى وتقديرى واحترامى
      بارك الله فيك وأعزك

      حذف
  4. اللى يبص للموضوع بنظره عميقه يلاقيه مش اقصاء لان عبد المنعم ابو الفتوح بكل توجهاته وتاريخه اخوانى والاخوان مش ناقصه شعبيه ولا ناقصه جماهيريه .. عبد المنعم ابو الفتوح اخوانى بتصريحاته وبكلماته وبدعمه للاخوان وبتاريخه ايضا .. هم تيار مدنى تماما ويريدون انشاء تحالف مدنى بعيدا ن التيار الاخوانى ومنهم عبد المنعم ابو الفتوح .. ربنا ياخد بيدهم وتنحج مسعاهم ويقدروا يتصدوا للاخوان اللى حيودوا البلد فى ستين داهيه
    فشكول

    ردحذف
    الردود
    1. أستاذنا الكريم : فشكوووول
      أحترم لك رأيك وإن كنت أختلف معه ، وليس معك

      حذف
  5. اللى يبص للموضوع بنظره عميقه يلاقيه مش اقصاء لان عبد المنعم ابو الفتوح بكل توجهاته وتاريخه اخوانى والاخوان مش ناقصه شعبيه ولا ناقصه جماهيريه .. عبد المنعم ابو الفتوح اخوانى بتصريحاته وبكلماته وبدعمه للاخوان وبتاريخه ايضا .. هم تيار مدنى تماما ويريدون انشاء تحالف مدنى بعيدا ن التيار الاخوانى ومنهم عبد المنعم ابو الفتوح .. ربنا ياخد بيدهم وتنحج مسعاهم ويقدروا يتصدوا للاخوان اللى حيودوا البلد فى ستين داهيه

    ردحذف
    الردود
    1. سعيد بهذه الإطلالة الطيبة العطرة
      تقبل أستاذنا خالص تقديرى واحترامى

      الاختلاف فى الرأى لايفسد للود قضية ولن يفسد
      بارك الله فيك وأعزك

      حذف
  6. اخي محمدالجرايجي

    جميل ماطرحت وانا اري ابو الفتوح اكبر قامة ممن تجاهلوه


    تحيتي

    ردحذف
    الردود
    1. أخى الكريم : سواح فى ملك الله ( خالد )
      أشكرك على رأيك فى طرحى المتواضع
      لاأحد يستطيع تجاهل قامة مثل أبو الفتوح ولكنها الحسابات الخاطئة

      أخى الكريم
      سعدت بتواجدك العطر فى صفحتى
      تقبل خالص تقديرى واحترامى
      بارك الله فيك وأعزك

      حذف
  7. لا أعلم أين الخير لكن هناك حالة كبيرة من التخويف لكل ما هو إسلامي في العالم ككل وليس في مصر فحسب تحياتي الصادقة

    ردحذف
    الردود
    1. الأخت الفاضلة: كريمة سندى
      نعم هناك تخوف من الإسلام نتيجة الإعلام الغربى المملوك للصهيونية وللأسف بسبب بعض ممارسات من ينتسبون للإسلام.....

      تقبلى سيدتى خالص تقديرى واحترامى
      بارك الله فيك وأعزك

      حذف

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...