الاثنين، 3 أكتوبر، 2011

أجمل فتاة جزائرية

بسم الله الرحمن الرحيم
الجزائرية ( مريم موسى) أجمل فتاة جزائرية ، وفخر لكل فتاة عربية ......

فضلت الجزائرية مريم موسى لاعبة الجودو عدم مواصلة مشوارها نحو تحقيق حلم الصعود إلى أوليمبياد لندن 2012 ، على مواجهة مصارعة صهيونية تدعى شاهار ليفى تحت وزن 52 كجم ، فى بطولة العالم للجودو المقامة حاليا فى العاصمة الإيطالية روما .
ذكرت صحيفة "الجزائر أون لاين" ، أن مريم موسى قررت الامتناع عن حضور مراسم المتنافسين قبل انطلاق أى مباراة ، مشيرة إلى أن اللاعبة قد تواجه عقوبة قاسية حيال قيامها بهذا الأمر .
أضافت الصحيفة ، أن المواقع الصهيونية اتهمت مريم موسى بمحاولة الاعتداء على ليفى والتهجم عليها بالألفاظ ، مشيرة إلى أن انسحاب اللاعبين الجزائريين من مواجهة الإسرائيليين فى كافة المحافل الدولية فى مختلف الألعاب ، يأتى نتيجة تلقيهم أوامر من السلطات العليا .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تعليق المدون ..

مريم الجزائرية ترفض مواجهة لاعبة "إسرائيلية" وتضحى بحلم الأوليمبياد هو قرار صعب وقد يختلف معها البعض لأن من وجهة نظرهم أن المواجهة والانتصار على اللاعبة الصهيونية أفضل ، ولكن فى رأيى هذا القرار كان رغم صعوبته أفضل لأن مواجهة المنافسة والانتصار عليها خبر عادى ولن يلفت نظر الإعلام العالمى لأنه شىء طبيعى ويحدث كثيراً ؛ ولكن عندما ترفض مواجهة هذه اللاعبة لأنها صهيونية وتضحى بهذا الحلم الذى يطمح إليه الكثيرون سيكون الأمر ملفتاً وهذا ماحدث وتسابقت وكالات الأنباء فى نقله مما  جعل القضية الأصلية وهى القضية الفلسطينية تعلو فوق سطح الأحداث وتكون مثارالتناول مما يعد مكسباً لقضية عربية مصيرية تضيف لها ولاتأخذ منها..... وجهة نظر


هناك 31 تعليقًا:

  1. جزاك الله خيرا واخلفك خيرا من هذة الجائزة فى اخرتك وتقبل الله هذا العمل منك

    ردحذف
  2. إلى المصارعة الإسرائيلية إلى كل إسرائيلي: ( كفاكم عاراً وخزياً أنكم تنتمون لإسرائيل) هذا الكيان الإسرائيلي الهزيل ، صاحب الإقامة المؤقتة في هذه المنطقة بل في الدنيا كلها، فلا اعتقد أن هناك إنسان في العالم يحترم إسرائيلياً حتى الأمريكان الذين يدافعون عنهم فهم لا يحترمونهم بل هي مصالح مشتركة وأغلبية يهودية في الكونجرس الأمريكي هي التى تدفع أمريكا للدفاع عن إسرائيل. تسقط إسرائيل .

    ردحذف
  3. بارك الله فيك وزاد من أمثالك
    القضية الفلسطينية ستظل هم كل عربى وفى قلب كل مسلم
    مثال رائع وقدوة طيبة
    بارك الله فيك أستاذ محمد

    ردحذف
  4. الافضل دائما هو تجاهل اسرائيل و عدم مواجهتم دائما
    هذا رايي

    ردحذف
  5. سؤال اطرحه عليكم واريد مناقشته بهدوء
    هل كلما واجهنا صهاينة في الحياة نترك لهم المكان بفرض مثلا هاجر عربيا للخارج و وظف في وظيفة ما وبعد فترة اتى عليه موظف صهيونيا ليصبح زميله في العمل فهل يستقيل
    بمعنى آخر لو ذهب احد الطلاب للدراسة في بلد اوربي او امريكي وكان بالفصل الذي يدرس به طالبا صهيونيا يترك دراسته ويعود؟
    بمعنى ثالث يوجد صهاينة بالقدس هل نترك لهم القدس؟
    رايي انه كان يتوجب عليها مواجهتها حتى لا يظنون اننا نخشى مواجهتهم

    ردحذف
  6. أخى الفاضل: د/ مصطفى سيف الدين
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الأمر هنا يختلف عن الأمثلة التى أوردتها أنت ..هى لاعبة دولية وفى مسابقة عالمية تحظى باهتمام عالمى وقرار مثل قرارها سيلفت النظر ويبدأ البحث عن السبب وهنا تكون استغلت الإعلام والرأى العام العالمى فى توضيح موقف وقضية هى الأهم فى حياتنا..... مجرد وجهة نظر قد تكون صواباً وقد تكون خطأ
    تقبل خالص تقديرى واحترامى
    وأشكر اهتمامك
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  7. وجهة نظر تحترم بس كنت عايزها تفوز عليها وتكسر سننها وغروره

    ردحذف
  8. استاذى العزيز

    كنت اتمنى ان تواجهها و ان تلقنها درسا لن تنساه

    رغم ان موقفها يدعو للفخر الا اننا يجب ان نتحداهم و نتحدى فكرهم و الاعيبهم

    تحياتى و تقديرى

    ردحذف
  9. جزاك الله خيرا

    تقبل تحياتى

    ردحذف
  10. الأمر يدعو للتأمل ، وجهه نظر حضرتك لها اسباب دعمها و لكنى كنت أفضل المواجهه و الإنتصار و كان من الممكن أن تلفت نظر الإعلام بحديث بعد انتصارها أو ما شاءه و لكن أن تترك لها الساحه !!!
    شكراً لك أ/محمد

    ردحذف
  11. في البداية لم افهم المقصد ... وتعقيبك فسر الموضوع ..

    قرار ذي كرامة تشكر عليه


    تحية

    ردحذف
  12. السلام عليكم
    اتفق معك فى رأيك سيدى
    واشكرك على مجهوداتك المتواصلة للارتقاء بنا وتقديم ما يفيد دوما

    ردحذف
  13. بسم الله وبعد
    كان من الواجب أن تلعب معها وتفوز عليها وتبين للعالم أجمع أن جبروت هؤلاء الصهاينة لا يساوي شيء أمام الاصرار على الانتصار

    بوركت أخانا في الله على الطرح

    موقع المنشد مازن الرنتيسي - أبو مجاهد
    صفحة أحلام الرنتيسي – هذه سبيلي

    ردحذف
  14. السلام عليكم..
    تحياتي لقلمك الحر ومع خالص التقدير للاعبة الجزائرية.

    ردحذف
  15. دائما فلسطين في قلب الجزائر ..

    ربنا يحفظها يارب ويكرمها خيرا من هذه الجائزة ..

    شكرا استاذ محمد على هذه اللفتة الجميلة.

    ردحذف
  16. يا محمد بك انت فاكر اننا حنغلب الاعلام الصهيونى .. دالوقت يفسروها لمصلحتهم .. وبعدين حنفضل لحد امتى نحط راسنا فى الرمال .. وايه اللى قدموه الجزائريين للقضيه الفلسطينيه قبل ذلك .. متهيأ لى الموضوع بقى شو اعلامى خصوصا وان الفلسطينيين والاسرائيليين بيتعاملوا مع بعض يوميا فى القدس والبلاد المشتركه بينهم وان التعامل النقدى فى رام الله وغزه بالشيكل الاسرائيلى ..

    ردحذف
  17. هذا هو المطلوب
    أن يدافع كل شخص عن القضية من مكانه وبذلك تنتصر القضية بنا جميعا

    ردحذف
  18. مساء الورد محمد

    موقف شجاع برغم صعوبته ولو أننا جميعاً

    أتحدنا وقاوم كل منا بطريقته كانت قضيتنا

    أقوى برغم ضعف الحكام ولك الإتكالية هي من

    جعلت الخنوع والضعف يتلبسنا ...

    أتمنى كل التوفيق لهذه البطلة الشجاعة

    تحياتي وإحترامي

    ردحذف
  19. طيب دي لعبة رياضية و فيها غالب و مغلوب.
    يعني لو كانت لعبت مع الصهيونيه و الأخيرة هي اللي فازت؟ كان هايبقي جبروت الصهاينة يساوي شيء؟!!!
    مستغرب أوي ان فيه حد فلسطيني معتبر الكيان الصهيوني المغتصب دولة بجد و عاوز بنت مسلمة تتنافس معاها باعتبار ان اسرائيل دولة المسلمين معترفين بيها و بينافسوها في المسابقات!
    هي بقيت كده!

    ردحذف
  20. معها كل الحق فلابد ان يشعر كل فلسطينى انه منبوذ من العالم كله ولابد ان يعرفوا اننا لا يمكن ان نتعامل معهم مهما حدث لانهم يختصبوا اراضينا وييتموا اطفالنا
    لعنهم الله فى الدنيا وفى الاخره
    تحياتى ابوداود

    ردحذف

  21. السلام عليكم:
    هي اجمل فتاه عربيه..

    وأقوى فتاه عربيه كذلك..

    على الهامش:

    أكيد الاخ داوود يقصد(كل اسرائيلي منبوذ..)


    بالتاكيد حدث خطا معه في كتابته (كل فلسطيني منبوذ...

    بن الايمان

    ردحذف
  22. نعم أخى الكريم : ابن الإيمان
    هو أكيد يقصد كل صهيونى .... خطأ غير مقصود

    ردحذف
  23. بسم الله وبعد
    الغير معرف .. إن كنت أنا المعني بتعليقك فالافضل اذن أن لا تلعب معها خوفا من أن تغلبها ويقال أن الصهيونية هي الغالبة وسيكون معترف بهم وقتها، أليس كذلك ؟ ، والافضل إذن أن لا نقاتلهم لحماية ارضنا ومقدساتنا خوفا من أن يغلبونا ويقال أن الصهاينة هم الغالبون وسيكونوا هم المعترف بهم
    يا أخي \ أختي يجب علينا أن نغلبهم في كل شيء فإن إنسحبت هذه الفتاة لأنها لا تريد اللعب مع الصهيونية وانسحبت التي تليها كذلك ... فستبقى الفتاة الصهيونية على الساحة وستكون هي الغالبة بجدارة وقتها وسيحللها الجميع أن لا أحد يستطيع الوقوف أمام الصهاينة حتى في لعبة رياضية، فلماذا نتركها أليس من الافضل أن نخرجها خاسرة بجدارتنا ؟؟؟ ها هي ما يسمى بإسرائيل إحتلت بلادنا العربية والاسلامية إقتصاديا فإن نافسناها كعرب ومسلمين وضربنا إقتصادها يسمى هذا اعتراف بها أم كسر شوكة ، أم أن الذل والهوان وعدم الثقة بالنفس هي التي أوصلتنا إلى ما نحن عليه وجعلناهم يصولون ويجولون في كل المجالات
    الحديث يطول في هذا الباب ونحن لا ولم ولن نعترف بما يسمى بإسرائيل لا سياسيا ولا رياضيا
    تحياتي واحترامي وتقديري لك

    ردحذف
  24. البنت ببساطة حبت تقولهم انتو مش دولة و اللي بيننا و بينكو يا اما بنحاربكوا يا اما بنستعد لحربكم علشان نرجع كل أرضنا اللي اغتصبتوها و تغوروا في ستين داهية من مطرح ماجيتو و بعدها ممكن نلاعبكو و تغلبونا و نغلبكو
    طبعا هي مش في ايديها اصدار قرار حرب و عملت اللي في ايديها لحد لما المليار و نص مسلم يفوقوا و يتحدوا و يعرفو يختاروا قائد محترم زي صلاح الدين يرجع الأرض اللي ضاعت فالحكاية مش خوف من الهزيمة في لعبة رياضية و انتصارها أو هزيمتها فيها ملهوش أي معني و لا انت فاكر مثلا ان لما العراق تفوز علي أمريكا في ماتش كورة قدم الشعب الأمريكي بيمشي حاطط راسه في الأرض علشان العراقيين هزموهم هزيمة منكرة؟!!!
    المشكلة مبقيتش في الحكام و بس المشكلة في ان فيه كتير من المليار و نص مسلم بقوا يفكروا زيك كده و ينفسوا عن نفسهم في حاجات زي الانتصار في الرياضة أو في الغنا أو في أي حاجة تخدرهم شوية علشان مايفقوش من اللي هما فيه و مش معقول ان 20 أوو 30 حاكم بيعملوا كل حاجة ضد رغبة مليار و نص انسان الحقيقة ان فيه ناس كتيرة رضيت بكده و مبسوطه و مش عاوزة حروب و اختاروا الدنيا بدل الآخرة دا حتي فيه كتير منهم بقوا يسموا الجهاد ارهاب.
    الله يخرب بيت الاعلام اللي شوه عقول الناس

    ردحذف
  25. أخي محمد الجرايحي
    هي فتاة تستحق الاحتفاء والتكريم لموقفها الشجاع. أنا أيضاً كتبت فيها وجهة نظري البسيطة لأعجابي بما اتخذت من موقف عجز عن الاقتراب منه كثير من حكامنا وساستنا. مع خالص التحية والتقدير

    ردحذف
  26. انا اعتقد انها فعلت الصواب بعدم مواجهتها للاسرائيلية،... لاننا في الجزائر حكومة و شعبا لا نعترف بدولة إسمها إسرائيل ولا بمواطنيها.....ومواجهة اللاعبة الجزائرية للإسرائيلية هو في حد ذاته إعتراف بدولة إسرائيل...

    ردحذف
  27. السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    بارك الله فيكم جميعاً
    وأشكركم على هذا الاهتمام والتواصل والمشاركة البناءة سواء اتفقنا أو اختلفنا فى الرأى ولكن أهم شىء الحقيقة

    تقديرى واحترامى لكم جميعاً
    أخوكم فى الله
    محمد الجرايحى

    ردحذف
  28. د. محمد زكريا الأسود
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    سعيد لعودتك للتدوين من جديد وأتمنى أن تكون عودة لايتبعها غياب من جديد.....

    نعم سيدى ولذلك أطلقت عليهاالجزائرية ( مريم موسى) أجمل فتاة جزائرية ، وفخر لكل فتاة عربية ......

    تقبل سيدى خالص تقديرى واحترامى
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  29. امرأة بحق .. بارك الله فيها و خلفها الله خيرا مما اضاعت

    ردحذف
  30. هي حقا جميلة

    ردحذف
  31. رايي كجزائرية انه عندنا هذا من المسلمات يعني عادي يماذا هذه الضجة فلو بارزتها لقطع الجميع الصلة بها

    لو بارزتها لكانت سلمت عليها تحية الاحترام من قبل المبارزة و هذا مرفوض
    لو بارزتها فانه يعني بانه يوجد دولة اسمها ....... بني خنزير

    لو بارزتها يعني ستحتك مع بشرتها المقززة يعني لن يقبل بها اي جزائري كزوجة سيشمئز منها الجميع

    ردحذف

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...