الجمعة، 8 نوفمبر، 2013

بالله عليكم لاتخلطوا الأوراق

بسم الله الرحمن الرحيم

لم أر على مدى حياتى حالة كالتى تمر بنا الآن
لقد تحول الاحترام والنظرة بالغة المودة إلى مايشبه العداء
لقد كانت النظرة دائمًا إلى أصحاب اللحى على أنهم أصحاب الخلق والأخلاق والدين والتدين
ربما كانت نظرة فيها الكثير من التمادى فى التبجيل احترامًا للدين والذى هو عصمة كل أمر
وفى عام واحد تحول الحال إلى حالة من العداء بين الطرفين مما يدمى القلوب
وللأسف هناك من يعمل على زيادة النار والعداء
وأخشى ما أخشاه أن يتحول العداء من الأشخاص
إلى خلط الأوراق ليصبح العداء للدين ذاته
والمسئولية يتحملها الطرفان
لابد أن نعطى أصحاب العقول الراشدة الفرصة
للتدخل قبل أن تتسع الهوة ويتعمق العداء ونجد
أنفسنا فى مهب الريح
ولابد أن نعى أن ما تمر به البلاد الآن
لايوجد خاسر ، بل الجميع فى خسران
بالله عليكم توقفوا ولاتخلطوا الأوراق....

هناك 10 تعليقات:

  1. يارب الناس تفوق .. لان زي ما حضرتك بتقول .. الدين هو اللي قصاد المدفع دلوقتي مش الناس اللي بتطبقه غلط

    ربنا يستر

    دمت بخير

    ردحذف
    الردود
    1. يارب
      وأشكرك على تعليفك الكريم
      ونسأل الله تعالى الهداية للجميع

      حذف
  2. اللهم أصلح حال البلاد والعباد وثبتنا ولا تفتنا
    اللهم آمين
    تقديري لحضرتك أ/ محمد

    ردحذف
    الردود
    1. اللهم آمين
      بارك الله فيك وأعزك أستاذة أمل
      ولك خالص التقدير والاحترام

      حذف
  3. تحية كبيرة مني ليك علي الكلام الرائع اللي في الصميم ده
    ربنا يكفينا شر خلط الاوراق وشر من كان السبب في خلطها

    ردحذف
    الردود
    1. اللهم آمين
      وأشكرلك رأيك الطيب وكلماتك الكريمة
      وبارك الله فيك وأعزك
      وتقبلى سيدتى
      خالص تقديرى واحترامى

      حذف
  4. ربى يصلح الاحوال .. ولا نملك حيال ما نحن فيه من مخاطر ليس على الوطن فقط .. وانما علينا كشعب وامه مسلمه

    جزيت خيرا لطرحك وطيب كلماتك

    مودتى واحترامى اخى

    ردحذف
    الردود
    1. نسأل الله تعالى العفو والعافية والسلامة من كل شر وسوء

      وأشكرلك تعليقك الكريم
      وتقبلى خالص تقديرى واحترامى
      بارك الله فيك وأعزك

      حذف
  5. مع الأسف الشديد أخى أ/ محمد فإن أصحاب العقول الراشدة لا يجدون الفرصة الكافية للقيام بدورهم ..
    فقد كان الإعلام من أهم الوسائل التى كان يصل أصحاب العقول الرشيدة من خلالها إلى الناس , والآن غير مسموحٍ لمعظمهم من الظهور على الكثير من الفضائيات صاحبة النصيب الأكبر فى الوصول إلى الناس ..

    حتى وإن كان لا يزال لهم بعض التأثير من خلال بعض مواقع التواصل الإجتماعى والتى لا تسمح - بطبيعتها - بالنقاش المستفيض أو عرض وجهة النظر بصورةٍ كاملة .. فأصبح وصول أصواتهم - وبالتالى تأثيرهم - محدوداً.

    إنما هى محاولاتٌ لا بد منها .. عسى أن تؤتى ثمارها يوماً قريباً بعون الله.
    بارك الله فيك أخى الحبيب.

    ردحذف
    الردود
    1. أخى الكريم الفاضل أستاذ محمد نبيل
      نعم وهذا مع كل الأسف
      ومع كل المحاولات والإصرار على الخروج من هذا المأزق
      سوف تؤتى شجرة الخير ثمارها بمشيئة الرحمن

      أخى الكريم
      تقبل خالص التقدير والاحترامى
      ولاحرمنا الله من تواصلك الطيب
      بارك الله فيك وأعزك

      حذف

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...