الخميس، 16 يونيو 2011

هل تعرف الصحابى الذى لم تحرقه النار ؟

بسم الله الرحمن الرحيم
ادَّعى الأسود العنسي النبوة باليمن والتف حوله جمعٌ كبير من الناس، فقام وذبح من المسلمين من ذبح، وأحرق منهم من أحرق، وطرد منهم من طرد، وفرَّ الناس بدينهم، عذب من الدعاة من عذب، وكان من هؤلاء
أبو مسلم الخولاني رحمه الله، حاول أن يثنيه عن دينه قال: كلا والذي فطرني لن أرجع عنه فاقض ما أنت قاض، إنما تقضي هذه الحياة الدنيا.. فما كان منه حينئذ إلا أن جمع الناس وقال لهم: إن كان داعيتكم على حق فسينجيه الحق، وإن كان على غير ذلك فسترون.
فأمر بنار عظيمة فأضرمت ثم جاء بأبي مسلم الخولاني رحمه الله فربط يديه ورجليه ووضعوه في مقلاع ثم رموه في ألسنة النار ولظاها التي كان يقال عنها أن الطير كان يمر فوقها فيسقط فيها من عِظَم ألسنة لهبها، وأبو مسلم بين السماء والأرض لم يذكر إلا الله جل وعلا وكان يقول: ?حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ? فيسقط في وسط النار، وانتظر الناس والنار تخبو شيئًا فشيئًا... وإذا بأبي مسلم قد فكت النار وثاقه، وثيابه لم تحترق... رجله حافيتان يمشي بهما على الجمر ويتبسم.. ذُهل الطاغية فخاف أن يسلم من بقي من الناس فقام يهددهم ويتوعدهم.
أما أبو مسلم فانطلق إلى المدينة إلى أصحاب رسول الله ? في خلاف أبي بكر ?، فيصل إلى المسجد ويصلي ركعتين فيسمع عمر ? بخبره فينطلق إليه ويقول له: أأنت أبو مسلم؟ فيقول: نعم. فيعتنقه ويبكي ويقول: الحمد لله الذي أراني في أمة محمد ? من فعل به كما فُعل بإبراهيم الخليل ?.

* العبرة المنتقاة:

أن من حفظ الله عز وجل في الرخاء بفعل أوامر واجتناب نواهيه... حفظه الله عز وجل في الشدة.
حيث إن: أبا مسلم الخولاني رحمه الله يُرمى في النار فلا تضره وذلك كله بسبب حفظ الله جل وعلا له.
وصدق الله تعالى حيث قال: ?الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا وَقَالُوا حَسْبُنَا اللَّهُ وَنِعْمَ الْوَكِيلُ * فَانْقَلَبُوا بِنِعْمَةٍ مِنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ لَمْ يَمْسَسْهُمْ سُوءٌ وَاتَّبَعُوا رِضْوَانَ اللَّهِ وَاللَّهُ ذُو فَضْلٍ عَظِيمٍ? [آل عمران: 173، 174].( )

محمد بن عبد الرحمن العريفى

هناك 33 تعليقًا:

  1. السلام عليكم

    بارك الله فيك استاذى العزيز
    يا الله كلما قرأت قصة هذا الصحابى الجليل يهتز كل كيانى
    فهذا ليس بنبى ولارسول لكن الله لم يتركه للطاغية وهو يعلم مدى ايمانه وقلبه السليم

    حق حق حق ...ان تنصروا الله ينصركم ويثبت اقدامكم
    جزاك الله خيرا على التذكرة الطيبة
    ما احوجنا لاحياء سنة الرسول الحبيب وسنة صحابته وسيرتهم العطرة المباركة

    لك تحياتى و بارك الله فيكم اخى الفاضل

    ردحذف
  2. يالروعة هذه القصة
    سبحان الله
    بالفعل إن الله ينصر من نصره
    اللهم ثبت قلبى على دينك ولاتفتنا ابدا
    آمين

    ردحذف
  3. حسبنا اللله ونعم الوكيل جملة إذا خرجت من القلب المؤمن الصادق الإيمان لبى الله عز وجل ندائها فيا سبحان الله بارك الله فيك عزيزي محمد الجرايحي على هذه العظة

    ردحذف
  4. اعرف هذه القصة وقرأتها مرارا وتكرارا
    وكلما قرأتها يزيد يقيني
    بأن الله هو خير حافظا وهو ارحم الراحمين
    تحياتي

    ردحذف
  5. شكرا لتذكير الجميع بقصة هذا الصحابى الجليل

    كلما جاءت قصته تذكرت قصة سيدنا ابراهيم

    جازاك الله كل خير
    خالص تحياتى

    ردحذف
  6. إلي الأستاذ محمد الجرايحي
    شرفني مرورك الكريم علي مدونتي وتشرفت بتعليقكم علي البوست. نعم ياأخي ندعو الله أن يحفظ مصر وشعبها وأن يعيد الله للأمة الإسلامية عزها وأن يرزقها من يجدد شبابها. دمت يا أخي وتقبل تحياتي واحترامي

    ردحذف
  7. بارك الله فيك أخي في الله محمد الجرايحي على هذه التدوينة الأكثر من رائعة فأول مرة أقرئها تحياتي الصادقة

    ردحذف
  8. لااله الا الله

    من كان حاميه الله فلا يخشي العباد

    تحيتي

    ردحذف
  9. حفا استاذى معلومات اقرأها للمرة الاولى

    ومن كان الله معه فقد فاز فوز عظيم

    جزاك الله خيرا على مقالك الرائع وجعله فى ميزان حسناتك

    تحياتى

    جايدا
    عذرا هناك مشكله فى المتصفح لدى

    ردحذف
  10. ماشاء الله .. صحابي جليل لا يخاف في الله لومة لائم .. كم نحتاج لمثل هذه النماذج في حياتنا المعاصرة ..

    وياريت كل الطواغيت في اليمن وغيره يتعظوا ويفهموا الدرس قبل فوات الاوان ..

    بارك الله فيك على النقل المثمر والمميز.

    ردحذف
  11. اللهم صل وسلم وبارك
    على سيدنا محمد وآله
    وصحبه وسلم تسليماً كثيرا
    جزاكم الله خيرا استاذنا على
    المقالة ورزقنا الله بأمثال هؤلاء
    الأبطال ليقيموا أمتنا الى ما تستحق
    من مكانة ومرتبة عظيمة.

    ردحذف
  12. أستاذى العزيز
    جزاك الله خيراً على التذكرة وجعلها فى ميزان حسناتك.
    تقبل تحياتى.
    الحسينى

    ردحذف
  13. جزاكم الله كل خير
    قصة فيها عبرة وعظة
    لعلنا نعتبر
    اللهم ارحمه

    ردحذف
  14. الأخت الفاضلة: أم هريرة.. lolocat
    هذه القصة فيها درس وعظة بالغة لكل مسلم ومسلمة علنا نعيها جيداً

    تقبلى خالص تقديرى واحترامى
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  15. الأخت الفاضلة: أم عبد الرحمن
    ثبت الله قلبك على الإيمان وقلوب المسلمين أجمعين
    اللهم آمين
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  16. سيدتى الفاضلة: كريمة سندي
    وفيك بارك الله وأعزك
    وأشكرلك تواصلك الطيب والعطر
    تقبلى خالص تقديرى واحترامى

    ردحذف
  17. المبدع الراقى: د/ مصطفى سيف
    هذا للتذكرة
    فالذكرى تنفع المؤمنين
    تقبل خالص تقديرى واحترامى
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  18. أخى الفاضل: أ/ ابراهيم رزق
    نعم هو يذكرنا بقصة سيدنا ابراهيم عليه الصلاة والسلام
    وندعو الله تعالى أن تكون القصة ذكرى وتذكرة

    وتقبل أخى تقديرى واحترامى
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  19. الأخ الفاضل صاحب مدونة : العصفورية
    مرحباً بك
    وأسعدنى تواجدك الطيب فى مدونتى كما شرفت بتواجدى فى مدونتك العامرة
    بارك الله فيك وأعزك
    تقبل أخى تقديرى واحترامى

    ردحذف
  20. الأخت الفاضلة: أم
    العفو سيدتى
    تراثنا الإسلامى ملىء بالنماذج الطيبة والقصص الوضاءة
    والتى كتبها التاريح بمداد من نور وفيها الكثير من الدروس والعبر
    تقبلى خالص تقديرى واحترامى
    وبارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  21. سواح في ملك الله- يقول...
    لااله الا الله
    من كان حاميه الله فلا يخشي العباد
    ــــــــــــــ
    نعم أخى الكريم ...صدقت
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  22. سيدتى الفاضلة: جايدا
    أشكرلك زيارتك الكريمة ومداخلتك الطيبة
    بارك الله فيك وأعزك
    وتقبلى خالص تقديرى واحترامى

    ردحذف
  23. الأخت الفاضلة: وجع البنفسج
    نعم سيدتى
    ليت كل الطواغيت تعى وتتعظ
    تقبلى خالص تقديرى واحترامى
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  24. norahaty تقول...
    اللهم صل وسلم وبارك
    على سيدنا محمد وآله
    وصحبه وسلم تسليماً كثيرا ورزقنا الله بأمثال هؤلاء
    الأبطال ليقيموا أمتنا الى ما تستحق
    من مكانة ومرتبة عظيمة.
    ــــــــــ
    صلى الله عليه وسلم
    سيدتى الإسلام منهج حياة وهو القادر على بعث الحياة المجيدة فى هذه الأمة
    ونسأل الله تعالى أن يبصرنا سبل الحق والرشاد
    تقبلى خالص تقديرى واحترامى
    بارك الله فيك وأعزك

    ردحذف
  25. أخى الفاضل: الحسينى
    بارك الله فيك وأعزك
    وأشكرلك تواصلك الطيب
    تقبل تقديرى واحترامى

    ردحذف
  26. أخى الفاضل: Dr Ibrahim
    ماأحوجنا للعودة لقراءة تاريخنا ونماذجه الطيبة
    والتى تعمل على صنع الحياة الحقيقية
    بارك الله فيك وأعزك
    تقبل تقديرى واحترامى

    ردحذف
  27. جزاك الله خيراً كثيراً أستاذ محمد
    وجعلها فى ميزان حسناتك

    ردحذف


  28. السلام عليكم

    جزاك الله كل خير على عرض هذه القصة الرائعة
    ولفت نظري أن أبرهة كان من اليمن والعنسي كان من اليمن سبحان الله رغم أن أهل اليمن عندما تعاملهم تجدهم من أطيب الناس سبحان الله

    ردحذف
  29. اول مرة اسمع هذه القصه سبحان الله
    احنا مقصرين فى حق انفسنا وفى دينا الا من رحم ربى

    ردحذف
  30. الله خيرٌ حافظاً و هو أرحم الراحمين

    ردحذف
  31. نحن قوم اعزنا الله بالاسلام فلما ابتغينا العزة في غيره ازلنا الله

    ردحذف

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...